loader

أخبار عاجلة

اقتصاد

يخطط بنك "غولدمان ساكس" لإطلاق العديد من الاستراتيجيات الاستثمارية التي ستتيح للمجموعة وعملائها الأثرياء بتوظيف رؤوس أموالهم بالأسواق العامة في منطقة الخليج.

قال مارك ناتشمان، الرئيس العالمي لإدارة الأصول والثروات في البنك، خلال مقابلة مع تلفزيون "بلومبرغ" إن الشركات في الشرق الأوسط تشكل حالياً نحو 7% من مؤشر "إم إس سي آي للأسواق الناشئة" الذي يتم تتبعه على نطاق واسع، إذ تشير أبحاث البنك إلى أن هذا العام قد تنمو إلى ما يصل إلى 10%.

أضاف أن ذلك من شأنه أن يساعد في استقطاب المزيد من المستثمرين الدوليين لتوظيف أموالهم في الخليج.

صرح ناتشمان على هامش منتدى قطر الاقتصادي: "نحن متحمسون للمنطقة كمصدر لرأس المال، وأيضاً كفرصة للاستثمار في الأسواق المحلية. ونعتقد أن هناك فرصاً مثيرة للاهتمام للاستثمار بالمنطقة، والمستثمرون الدوليون يأتون إلى هنا أيضاً".

على مدار سنوات، توجّه المسؤولون التنفيذيون في إدارة الأصول إلى الشرق الأوسط لجمع المليارات من صناديق الثروة السيادية في المنطقة. تظهر تصريحات ناتشمان أن الديناميكية سرعان ما تتغير حيث تتطلع دول الخليج إلى جمع الأموال لتمويل مبادراتها المحلية.

قال ناتشمان في المقابلة التي تناولت عدة مواضيع إن "غولدمان" يوسع أعماله الائتمانية الخاصة بعد إبرام شراكات مؤخراً مع عدد من الجهات الفاعلة، مثل شركة "مبادلة للاستثمار" في أبوظبي. ومن شأن هذا الارتباط أن يجعل الشركتين تركزان على الإقراض المباشر عبر آسيا.

أضاف أن نسبة المخاطرة إلى المميزات في الإقراض المباشر "جيدة بشكل غير عادي" حالياً، وأن نسب القروض إلى القيمة في هذا المجال جذابة. تابع: "البنك يشعر بالراحة لمخاطر الائتمان على الرغم من ارتفاع أسعار الفائدة". تستضيف الحكومة القطرية منتدى قطر الاقتصادي، الذي تدعمه "بلومبرغ".