loader

أخبار عاجلة

رياضة

قال عضو مجلس الإدارة باللجنة الاولمبية الكويتية علي المري إن أعضاء المجلس الأولمبي الآسيوي وافقوا بالإجماع على بقاء مقر المجلس بالكويت مثمنين ما قدمته دولة المقر على مدى 42 عاما من دعم لتطوير الحركة الأولمبية الآسيوية.
جاء ذلك في تصريح أدلى به المري لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) اليوم الأحد عقب مشاركته في اجتماع الجمعية العمومية ال43 للمجلس الأولمبي الآسيوي الذي عقد في العاصمة التايلاندية بانكوك يوم أمس السبت.
وقال المري الذي ترافقه عضو مجلس الإدارة باللجنة الاولمبية فاطمة حيات إن "اللجان الاولمبية الآسيوية ترى أن وجود مقر المجلس الأولمبي الآسيوي بدولة الكويت منذ عام 1982 منحه طابعا خاصا من الاستقرار".
وعن اجتماع الجمعية العمومية ذكر أن 45 من الدول الآسيوية الاعضاء شاركت فيه وجرى خلاله بحث العديد من الملفات منها الدورات القادمة للمجلس الاولمبي الآسيوي ومسودة تغيير القوانين الجديدة لتكون أكثر شفافية ووضوحا.
وأوضح أنه تم الاتفاق كذلك على تقليل عدد أعضاء المكتب التنفيذي حرصا على الشفافية إلى جانب مناقشة طريقة التمثيل بحيث يكون الاعضاء المنتخبون أكثر من المعينين.
وأكد أنه "تم تعديل حوالي 70 في المئة من مواد دستور المجلس الأولمبي الآسيوي وتم التصويت عليه بالإجماع".