loader

عربيات ودوليات

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

الأمم المتحدة: نهاية حرب غزة «بعيدة»!


عواصم- الوكالات: اكد منسق الشؤون الإنسانية لدى الأمم المتحدة مارتن غريفيث، امس أن القانون الدولي لا يجب أن يفرق بين أي طرف متهم بارتكاب جرائم حرب.
وأضاف غريفيث في تصريحات لقناة سكاي نيوز عربية قائلا: لا نتعاون مع حماس في غزة بموضوع المساعدات، مؤكدا أن غزة يجب أن تحكم من قبل الفلسطينيين بعد الحرب.

وتابع أن الحرب في غزة مازالت بعيدة عن نهايتها، مضيفا المجاعة قائمة في غزة وهي تقضي على الأطفال أولا. وأكمل منسق الشؤون الإنسانية لدى الأمم المتحدة: نحن نعتقد أن أرقام الضحايا القادمة من غزة دقيقة عكس ما تدعيه إسرائيل وهناك استهداف مباشر من الجانب الإسرائيلي لمؤسسات الأونروا في غزة.

من جهتها، أعلنت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين الأونروا، توقف عمليات توزيع المواد الغذائية في مدينة رفح جنوب قطاع غزة بسبب نقص الإمدادات وانعدام الأمن.

وقالت الوكالة في منشور على منصة إكس نتيجة للعملية العسكرية المستمرة في شرق رفح، أصبح من الصعب الآن الوصول إلى مركز التوزيع التابع للأونروا ومستودع برنامج الأغذية العالمي الموجودين في المدينة. وأضافت أن عمليات توزيع المواد الغذائية في رفح، متوقفة حاليًا بسبب نقص الإمدادات وانعدام الأمن.

في غضون ذلك قال أطباء ومنظمة الصحة العالمية: إن مستشفيي العودة وكمال عدوان، وهما آخر مستشفيين ما زالا مفتوحين في شمال غزة. وقال أطباء في المستشفيين إن القوات الإسرائيلية أطلقت النار على مبانيهما ونشرت قناصة قرب أحدهما. وقال رئيس منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبرييسوس في مؤتمر صحافي في جنيف إن 148 من العاملين في المستشفى و22 مريضا ومرافقيهم محاصرون داخل المستشفى.

ميدانيا استشهد عشرات الفلسطينيين مع تصاعد القصف الإسرائيلي على مناطق متفرقة في قطاع غزة، بينما أكد الهلال الأحمر الفلسطيني أن عدد الشهداء من الأطفال تجاوز 15 ألفا منذ بداية الحرب. ووصلت جثامين عدد من الشهداء وبينهم أم وجنينها إلى مستشفى شهداء الأقصى إضافة إلى مصابين حالة بعضهم خطيرة.

عقب قصف قوات الاحتلال مصنعاً كان يؤوي نازحين في منطقة الزوايدة وسط القطاع.كماقصفت طائرات ومدفعية الاحتلال حي البرازيل ومخيمي يبنا والشابورة وسط رفح جنوب قطاع غزة، وحي السلام جنوب المدينة.

وفي سياق متصل قال الهلال الأحمر الفلسطيني على منصة إكس إن أكثر من 15 ألف طفل استُشهدوا منذ بدء الحرب الإسرائيلية على القطاع بالسابع من أكتوبر الماضي.
وكانت الأمم المتحدة حذرت من أن قطاع غزة يتحول إلى مقبرةٍ للأطفال، وطالبت بوقف فوري لإطلاق النارِ لحمايتهم. وقالت أيضا إن عدد من قضى من أطفال غزة الأشهرِ الماضية يفوق مثيله في نزاعات العالم خلال الـ4 سنوات الأخيرة.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات