loader

الأولى

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع

الكويت أمام «العدل الدولية»: انقذوا غزة.. واحموا الأبرياء


قدمت الكويت أمس مرافعتها الشفهية أمام محكمة العدل الدولية في لاهاي مصدرة رأيها الاستشاري حول العواقب القانونية الناشئة عن انتهاكات القوة القائمة على الاحتلال للأراضي الفلسطينية المحتلة بموجب طلب الجمعية العامة للأمم المتحدة من المحكمة.

وقال سفير الكويت في لاهاي علي الظفيري إن ما يجري في غزة نتيجة لـ 75 عاماً من الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية مطالباً الأمم المتحدة بعدم تقديم أي دعم للاحتلال الاسرائيلي.

ومضى بالقاء كلمته متأثراً بما يحدث في غزة قائلاً: ندعو المحكمة الدولية لأن تكون لها كلمة في وقف العدوان الاسرائيلي على غزة ووقف آلة الدمار والقتل العشوائي وحماية الابرياء من بطش الكيان المحتل، مؤكداً ان ممارسات إسرائيل في الأراضي الفلسطينية لا يمكن الدفاع عنها قانونيا.

وأضاف: نثق بالاهتمام الذي ستوليه محكمة العدل الدولية لمرافعة الكويت وغيرها من مرافعات الدول، بالإضافة إلى مرافعات المنظمات الدولية بذات الشأن تثبيتاً لحقوق ومطالبات الشعب الفلسطيني في إنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية وبشكل فوري.

وأكد أن التحرك الكويتي يأتي تجسيداً لموقفها المبدئي والثابت تجاه دعم الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني في تقرير مصيره وإقامة دولته المستقلة على حدود الرابع من يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية وفقاً للقرارات الأممية ذات الصلة ومبادرة السلام العربية.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات