loader

أخبار عاجلة

دوليات

أمهل الرئيس المكسيكي الجديد أندريس مانويل لوبيز أوبرادور شركات النفط الخاصة 3 أعوام لإنتاج النفط، مؤكداً أنه لن تطرح مزايدات لبيع حقوق تنقيب عن النفط في المياه العميقة خلال هذه الفترة.
وقال لوبيز في مؤتمر صحافي: "لم يُنتج برميل نفط واحد في هذه العقود مع الشركات الخاصة"، لذلك لا يمكننا مواصلة التنازل عن أرضنا لاستخراج النفط، إذا لم توجد استثمارات، وقبل كل ذلك، إذا لم يكن هناك إنتاج".
ومنحت حكومة المكسيك عدداً من الشركات الخاصة عقود تنقيب عن النفط في 2013 في إطار خطة لإصلاح قطاع الطاقة، أنهت سبعة عقود من احتكار شركة النفط المكسيكية المملوكة للدولة بيرميكس، لإنتاج النفط في البلاد.
وقال لوبيز، الذي تولى مهام منصبه يوم السبت الماضي، إن "هذه العقود لا تلغى مادامت الشركات تنتج، لكن لا يمكن السماح للشركات باستخدام العقود للمضاربة".
وهناك مخاوف من أن يلغي الرئيس اليساري الجديد الإصلاحات التي تبناها سلفه إنريك بينا نيتو الذي يتهمه لوبيز أوبرادور بالمسؤولية عن تراجع إنتاج النفط في البلاد بسبب تقليص الاستثمارات العامة في القطاع.
وفي إطار إصلاح القطاع في 2013 منحت المكسيك شركات مثل شل الهولندية البريطانية وريبسول الإسبانية، عشرات العقود للتنقيب عن النفط لكن أيا منها لم يُنتج خاماً حتى الآن.
وتراجع إنتاج المكسيك من النفط من 3.4 ملايين برميل يومياً في 2004 إلى 1.8مليون برميل يومياً الآن.

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد