loader

الأولى

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

النواب: علينا التمسك بالوحدة الوطنية


أطلق عدد من النواب دعوات تحث على التمسك بالوحدة الوطنية، وعدم الالتفات للإشاعات وعلى التعاطي بحكمة مع الأحداث المتأزمة التي تعيشها المنطقة في الوقت الذي لم تتضح الرؤية حتى الآن بشأن إمكانية عقد دور طارئ او اجتماع في مكتب مجلس الأمة لمناقشة الاستعدادات الحكومية لمواجهة الأحداث التي يمكن ان تتطور الى نشوب حرب في المنطقة، حيث لم يتقدم اي نائب بأي طلب بشأن هذا الامر، وربما سيتم حسم الموضوع بعد عودة الرئيس مرزوق الغانم من الخارج. وفي هذا الصدد دعا النائب د. عبدالكريم الكندري الوزارات الى وضع خطط الطوارئ حيز التنفيذ والتأكد من جهوزيتها، مطالبا الحكومة بتكثيف الحضور الاعلامي والتعامل مع الحالة الأمنية بشفافية وعدم افساح المجال للاشاعات، وقال : فنحن بأمس الحاجة للتعامل مع الأحداث كفريق واحد لما فيه مصلحة البلاد.
بدوره، قال النائب محمد الدلال : كل الدعم والمساندة للجيش والداخلية والحرس الوطني من اجل الحفاظ على أمن وأمان الكويت وشعبها والمقيمين فيها، داعيا المواطنين للدعاء من اجل يحفظ الله الكويت واهلها من كل مكروه.
من جانبه، قال النائب عودة الرويعي ان الظروف التي تمر بها المنطقة تستدعي ان نثق بقيادتنا وقواتنا والسلطات الرسمية وعلينا مسؤولية وطنية لتوحيد الصفوف ونبذ الخلافات وتفويت الفرصة على كل من يترصد بالكويت او يسعى لعدم استقرار الامور والبحث عن أي ثغرة لزرع الفتن والقلاقل. واضاف: يجب علينا محاربة الاشاعات وعدم تصديقها او نشرها وترويجها وعدم اخذ المعلومات الدقيقة الا من الجهات والمصادر الرسمية.
من جهته، اعتبر النائب عسكر العنزي الاجراءات الاحترازية ضرورة تأهبا لأي طارئ وتزامنا مع الأحداث التي تمر بها المنطقة وقال ان الاجراء الأهم هو توحيد الصفوف وتقوية الجبهة الداخلية ومواجهة من يسعى إلى زرع الفتن فنحن في أمس الحاجة إلى التكاتف والتآلف.
بدوره قال النائب طلال الجلال: في ظل هذه الظروف التي تمر بها المنطقة يجب علينا جميعا الوقوف خلف قيادتنا السياسية ودعمها في اي اجراء تتخذه وتغليب مصلحة الكويت على اي مصلحة أخرى والبعد عن اية مهاترات واستقاء المعلومات من المصادر الرسمية، ونسال الله ان يحفظ الكويت واميرها وشعبها وان يديم علينا نعمة الامن والامان.
وعلى الصعيد ذاته قال النائب عبدالله الكندري نسأل الله أن يحفظ الكويت وشعبها من كل مكروه، وأهيب بالمواطنين والمُقيمين عدم تناقل الأخبار التي تمس الأمن الوطني وتثير القلق، واستقاء المعلومات من الجهات الرسمية وحدها.
من جهته، طالب النائب رياض العدساني الحكومة بتقديم استقالتها إن لم تكن قادرة على حفظ الوضع العام امنيا واقتصاديا، وقال : أي وزير عاجز يتحجج بتدهور الوضع الإقليمي عليه تقديم استقالته، مؤكدا أن المنطقة ملتهبة منذ سنوات عدة وعلى الحكومة ان تأخذ احتياطاتها والاجراءات الاحترازية وألا تأخذ الوضع الاقليمي غطاء لتمرير سياساتها المخالفة.
وأفاد العدساني انه إلى الآن مرّ أسبوع على صدور بيان الحكومة عن الوضع الاقليمي والنائب الاول وزير الدفاع خارج الكويت واتوقع ان يرجع غدا السبت وكذلك وزير الداخلية الذي من المفترض ان يصل اليوم الى البلاد فمن غير المنطقي أن يجعلوا من الوضع الاقليمي غطاء لأي تجاوز سياسي.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد