loader

دفتر أحوال

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

إلزام مواطن بدفع 800 دينار نفقة شهرية لمطلقته


ألزمت محكمة الاستئناف دائرة الأحوال الشخصية مواطنا بنفقة شاملة لمطلقته قيمتها 800 دينار شهريا، كما ألزمته بدفع ثمن سيارة قدرت قيمتها بـ 6 الاف دينار يدفعها على أقساط شهرية. وتمثلت وقائع القضية بدعوى رفعتها مواطنة عبر المحامية انعام حيدر مطالبه بإلزام طليقها بدفع النفقات الخاصة بها وبأبنائهما الثلاثة الذين حصلت على حق حضانتهم، مع تأمين خادمة وسيارة وسائق، بعد امتناعه عن أداء النفقات.
وفي حيثيات الحكم رأت المحكمة في طلب نفقة الزوجية بنوعيها أنه لما كان من المقرر وفقا لنص المواد 74 و75 و76 من القانون أنه تجب النفقة للزوجة على زوجها بالعقد الصحيح ولو كانت موسرة أو مختلفة معه في الدين، وتقدر تلك النفقة حسب حالة الزوج عسرا أو يسراً مهما كنت حالة الزوجة. وفي طلب نفقة الأولاد رأت المحكمة أنه من المقرر عملا بنص المادتين 202 و205 من القانون يجب على الأب الموسر نفقة ولده الفقير العاجز عن الكسب حتى يستغني وأن نفقة الصغير واجبة على الأب ودينا عليه لا يسقط. وفي طلب المدعية لأجرة خادمة رأت المحكمة أنه من المقرر أن حاجة الحاضنة إلى الخادم ويسر والده من مسائل الواقع التي يستقل بها قاضي الموضوع، وأنه لما كانت المحكمة ترى المدعية حاضنة لصغار المدعى عليه بحاجة إلى خادمة والوالد من اليسار ما يتسع لنفقة خادمة.
أما فيما يتعلق بطلب أجرة سائق شهرية فأكدت المحكمة أن الثابت من إقرار المدعية ورخص القيادة المقدمة من المدعى عليه أن أكبر أبنائه ولد وبنت لديهما رخص قيادة وهو ما تندفع به الحاجة إلى سائق. فيما أكدت المحكمة في موضوع طلب المدعية توفير سيارة أن كبر سن الابناء ويسر المدعى عليه لهذا الطلب يوجب إجابة المدعية على طلبها.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات