loader

وطن النهار

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

«الصحة» أشادت بإقرار قانون الصحة النفسية


أكد وكيل وزارة الصحة الدكتور مصطفى رضا أمس الخميس أن القانون الجديد للصحة النفسية ورعاية المريض الذي تم إقراره أخيرا من شأنه أن يضيف الكثير إلى المنظومة الصحية في البلاد وحقوق المرضى.
وقال رضا في كلمته الافتتاحية لمعرض ومؤتمر جمعية علم النفس في الشرق الأوسط السنوي الثالث المقام برعاية سمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء إن المؤتمر يعقد بالتزامن مع صدور قانون الصحة النفسية الذي يسعى لمجابهة التحديات التي تواجه هذا التخصص.
وأضاف أن القانون يعنى كذلك بتعزيز قدرات المنظومة الصحية لتقديم الرعاية المتكافئة التي تراعي احتياجات المرضى والمرتكزة على أحدث الأدلة العلمية مما يتوافق مع معايير حقوق الإنسان والمواثيق الدولية.
من جانبها قالت رئيس جمعية علم النفس الدكتورة جوان هاندز إن هذا المؤتمر الذي يستمر إلى 16 مارس الحالي يأتي ليكمل عمل السنوات السابقة في نشر الثقافة النفسية والتوعية بالصحة العقلية.
وأضافت أن ذلك يتم عن طريق استضافة عدد من الخبراء والأطباء العالميين والمحليين ليقدموا ورشاً ومحاضرات تأخذ عدة مسارات أولها للمختصين وثانيها للطلبة ومسار للحضور العام بالتعاون مع جمعية علم النفس الأميركية APA.
وذكرت مؤسسة مبادرة «ASAP» للتوعية بالصحة النفسية الشيخة ماجدة الصباح في كلمة مماثلة أن الكويت لا تألو جهدا في سبيل توفير سبل الحياة الكريمة والصحة السليمة ودعم المبادرات المعنية بخدمة المجتمع.
وبينت الصباح أن المبادرة تحمل رؤية تركز على احداث تغيير إيجابي في المجتمع من خلال دعم الأشخاص الذين يعانون مشاكل الصحة النفسية والتخلص من الصورة السلبية النمطية المرتبطة بالأمراض النفسية.
وأوضحت أن ذلك يتم من خلال إقامة حملات إعلانية توعوية ومحاضرات عامة وجلسات تدريب للأطباء والمختصين في تقديم الرعاية الصحية النفسية.
وأقيم على هامش المؤتمر معرض يضم أركانا متعددة لكبريات الجهات والمنظمات المعنية بتقديم الرعاية الصحية النفسية وتطوير مجالات التقنيات والتعليم والتدريب النفسي إضافة إلى المكاتب الاستشارية النفسية الكبرى في الشرق الأوسط.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات