loader

عربيات ودوليات

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

الوزير الأميركي أكد على الشراكة مع القاهرة وأشاد بتقدم مصر ودعم الحريات الدينية

السيسي وبومبيو بحثا الملفات الإقليمية الرئيسة


التقى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، امس، في قصر الرئاسة في القاهرة وتناول اللقاء الملفات الإقليمية الرئيسة.
واثر اللقاء أكد وزير الخارجية الأميركي أن بلاده عازمة على تعزيز الشراكة مع حلفائها في منطقة الشرق الأوسط لدحر الإرهاب. ورأى بومبيو في مؤتمر صحافي مع نظيره المصري سامح شكري في القاهرة امس أنه لا يوجد تناقض في مسألة سحب القوات الأميركية من سورية، وأن الولايات المتحدة ملتزمة بتنفيذ قرار سحب القوات الذي أعلنه الرئيس دونالد ترامب الشهر الماضي. وقال بومبيو إن زيارته للقاهرة تؤكد الشراكة المتينة بين واشنطن والقاهرة، وأعرب عن الامتنان للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لدعمه الحرية الدينية، وذلك بعد أيام من افتتاح السيسي أكبر كاتدرائية في المنطقة.
من جانبه، قال شكري إن تعدد الاجتماعات بين الجانبين المصري والأميركي يساعد الطرفين في تعزيز العلاقات الثنائية والتنسيق بشأن القضايا ذات الاهتمام المشترك.
ولفت إلى أن من الأمور التي تطرق إليها في المحادثات مع بومبيو قضية سد النهضة الإثيوبي والجمود الراهن في المفاوضات المتعلقة به، إضافة إلى الوضع بين الفلسطينيين والإسرائيليين.
وأشار وزير الخارجية المصري إلى أن قدرات تنظيم داعش تدهورت كثيرا، مضيفا شبكة الإرهاب لا تزال متواجدة ورأينا ذلك في العديد من الدول مثل سورية أو ليبيا أو حتى في غرب أفريقيا. هذا تهديد نواجهه كلنا ونحن عازمون على القضاء عليه.
وفيما يتعلق بالتعاون بين البلدين، قال المسؤول الأميركي، إن مصر تحقق إصلاحات ضرورية في قطاع الاقتصاد والطاقة بشكل خاص، وشدد على أن ترامب سيبقى دائما أفضل شريك لمصر ولباقي الدول في المنطقة.وبيّن مصر حققت تقدما كبيرا وعليكم أن تكونوا فخورين بذلك، وأميركا مستعدة لمساعدتكم في ذلك.واسترسل قائلا ستواصل الولايات المتحدة دعمها لمصر في حربها ضد الإرهاب.
وسيلقي وزير الخارجية الأميركي خطاباً في الجامعة الأميركية بالقاهرة، سيحاول فيه أن يعرض استراتيجية أميركية متماسكة في الشرق الأوسط على الرغم من قرارات دونالد ترامب التي تشير إلى رغبة الولايات المتحدة في فك الارتباط مع بعض الدول.
وكان بومبيو قد وصل مساء الأربعاء إلى العاصمة المصرية عقب زيارة خاطفة وغير معلنة للعراق هدفت إلى طمأنة حلفاء واشنطن إزاء الدعم في الحرب ضد تنظيم داعش رغم إعلان انسحاب القوات الأميركية من سورية.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد