loader

آراء

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

التفكير بصوت مسموع

الأمة بين فقه النوازل وفقه المقاصد (3)


لقد اطبقت حالة «الجبر» التي ذكرها الحديث في مراحل حياة الأمة، على رقبتها، ولفت الحبل حولها، فلا تستطيع التفاتا يمينا ولا شمالا، وهي تعيش حالة من الضيق والضنك، حيث وقعت هذه الأمة في قلب العاصفة. ومالم تتضافر الجهود بين العلماء والنخب، وبين الحكام والأسر الحاكمة، في محاولة للخروج من هذا الطريق المدلهم الطويل، فسنبقى حيارى، تائهين، وتبقى الأمة في شلل ظاهر.
وواجب علينا -نحن المفكرين- وضع ملامح لخارطة طريق، يمكن ان تنفذ الأمة من خلاله، او تراه فتلتفت اليه، وهنا سيتحدد كلامي للعلماء لأنهم خاصة الأمة، وهم الذين وضع الله تعالى امر الأمة بيدهم، بل وضع الفقهاء امر الساسة في ايديهم، وجعلوا سلطتهم فوق سلطة الحكام، كما ذكرنا سابقا. والعلماء اليوم بحاجة ماسة الى نظر ثاقب في الواقع وفي النوازل الكبرى التي المت بالأمة، وما من شك ان السياسة والاقتصاد هما قطبا الرحى التي تدور عليهما النهضة.
أولا: عليهم اول امر ان يفقهوا لأنفسهم، ولقيمة العلم الذي يحملونه، وعليهم حماية هذا العلم، بكل ما اوتوا من قوة وبيان وعلم.
ثم عليهم تحرير مصطلح «الجبر» الذي وقعت فيه الأمة، تحريرا شرعيا، ومن ثم توصيفه الواقعي، وطرق التعامل معه وفق المقاصد الكبرى للشريعة. وعليهم كذلك، ان يلتفتوا الى قضايا الأمة الاستراتيجية، والكبرى، والمؤثرات التي تصادمها وتصادم نهضتها، ولا يجعلوا كل غايتهم الجلوس للفتوى اليومية للناس، بينما القضايا الكبرى يعبث بها كل عابث.
من هنا وجب عليهم تصدير فتاوى للساسة وبخاصة حكام العالم الاسلامي- من دون مجاملة ولا مواربة- وتوضيح ما هم عليه، وما يجب ان يكونوا عليه، وهل هذا الواقع اليوم، يمكن ان يكون اسلاميا وفق مقاصد الدين الكبرى؟ ام ان الواقع مخالف كل المخالفة وبعيد كل البعد عن الدين؟ وعليهم ان يوضحوا برنامج عمل استراتيجي لمحاولة الحكومات والساسة، النهوض بالشعوب، وتغيير الواقع المرير.
ثانيا: لا بد من ايجاد فتوى وحديث عميق وطويل، حول قضية طرق الخروج من هذا التيه الذي ضربت به الأمة اليوم، فهناك المشاكل السياسية الكبرى في كل بلد، وهناك كذلك، قضايا الحدود والنزاعات العربية - العربية، والاسلامية وغيرها، وهناك آثار الحروب المدمرة للأمة، وهناك الأعداء المتربصون، وهكذا... فأين العلماء من الساسة والنخب السياسية والاقتصادية؟ لماذا يعيش العالِم في فضائه الضيق، فيفتي في الحلال والحرام في الحيض والصلاة والزكاة، بينما الأمة تحترق، وتلتهم ثرواتها، ويقتل ابناؤها، وتغتصب اراضيها، والعلماء في واد غير الوادي، وفي هم غير الهم؟
ثالثا: نحتاج الى فتاوى وتأصيلات للعلاقة مع الآخر اليوم: الأخر الكافر المعادي والمحارب، والكافر المسالم، والكافر المساند، وطرق التعامل معهم.
ثم الآخر المسلم الذي يستبيح دمك، ويقتلك ما موقفنا منه اليوم؟ ولماذا تكون الفتاوى جاهزة «لأنهم خوارج»، وهي فتاوى سياسية لا شأن لها بواقع اليوم، ولا واقع الأمس. ومن هو المسلم الذي ينبغي نصرته اليوم، وكيف؟ وكيف نتمكن من خلال العلماء تثوير الخطاب الاسلامي في جانبه الذي يستحق الثورة، والهدوء في جانبه الآخر؟
رابعا: نحن بحاجة الى فتاوى العلماء في توسيع نطاق اموال العمل الخيري، وكيف نجعله يخدم قضايا الأمة، دون ان يكون وسيلة لاخماد الحرائق، والاكتفاء بالايواء، وأن يوقف هدر المال والعقول في يوميات قاتلة للمال والعقول والوقت. وأرى ان تكون هناك وسائل لتحقيق هذه القضايا الكبرى:
1- المؤتمرات النافعة والدافعة والمنجزة، والتي لا تتكلم في التفاصيل الكثيرة، ولا تقدم اوراقا نظرية بحتة.
2- لا بد من تحرك الهيئات العالمية الاسلامية، مثل هيئة علماء المسلمين وغيرها، وحتى الجماعات الاسلامية، وايجاد فتاوى لهم للولوج الى عالم نهضة الأمة، وتطوير البرامج لديهم لتكون ملائمة للمرحلة الراهنة.
3- تخريج دفعات من الفقهاء العالمين بالشريعة، وبطرق الاستنباط، وبعلم المقاصد، وأن يفرد لعلم المقاصد مناهج خاصة به، ولا يكون من ضمن اصول الفقه، وذلك مرهون بكليات الشريعة في العالم الاسلامي، او في مجالس العلم لدى الشيوخ، او بعض الهيئات والمراكز الفقهية.
هكذا نتمكن من ادخال هذا الدين ليكون احد ابرز اساسيات الحراك والصراع العالمي، ويكون العلماء في طليعة الأمة فكرا وفتاوى وجهادا، اما ان يكون ذلك، او سينفض الشباب، بل الجموع الاسلامية برمتها، كما نلاحظ اليوم، عن العلماء، وسيتخذوا من انفسهم رؤوسا، قد لا تفقه ولا تعي، فيكون الضلال والاضلال، وعندها سيكون الدين خارج العالم، ومن ثم خارج التأثير.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد

معدل التحويل

تاريخ:

قاعدة دينار كويتي

معدل التحويل


KWD

EUR

GBP

JPY

CAD

AUD

RON

RUB

محول العملات