loader

محلية

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

الأصفر... صفر


أصبح القادسية بعيدا عن المنافسة على صدارة الدوري بعد تعادله مع غريمه العربي 1- 1 في الجولة العاشرة التي اختتمت اول من امس حيث يحتل المركز الخامس في الترتيب.
ولاشك هذا المركز لا يرضي طموحات عشاق الاصفر التي اعتادت على ان ترى فريقها دائما في المقدمة والرقم الصعب في معادلة الصراع على الالقاب كل موسم منذ ما يقارب عقدين من الزمن بجانب فريق الكويت حيث يتقاسما البطولات.
ولكن في الموسم الحالي يبدو ان الاصفر وصل الى مرحلة الافلاس رسميا من تحقيق الانجازات وكانت المؤشرات ليس من اليوم وانما منذ موسمين ان الفريق يسير في «درب الزلق» ويأتي ذلك بفعل الاهمال الاداري من قبل مجلس الادارة الذي ألحق الضرر بجميع فرق النادي طوال السنوات الخمسة الماضية وليس الفريق الكروي فقط، حيث بدا واضحا الوضع في النادي لكل متابع ومدى التسيب واللامبالاة من مجلس الادارة اتجاه فرق النادي وكأن الامر لا يعنيه.
ووصل الامر بنادي عريق بمكانة القادسية صاحب الصيت على المستوى القاري والاقليمي ان يخصص صندوقا لجمع التبرعات من المساهمين من محبي النادي لكي يسدد مستحقات بعض اللاعبين المحترفين وطالما ان الحال بلغ تلك المرحلة فلا عجب ان يرى العاشق القدساوي ما يحدث في الاصفر الان من تذبذب في النتائج والمستوى مع تفرج مجلس الادارة الذي يفتقد للفكر وللعين الثاقبة التي تحسن التخطيط والعمل.
فمن غير المعقول ما يقوم به المدرب الروماني ايوان مارين من تصرفات وتأليف في التعامل مع العناصر المتوفرة لديه من اللاعبين حيث يضم في صفوفه اصحاب الخبرة والعناصر الشابة ومثل هذا لن يتوفر في جميع الاندية باستثناء فريق الكويت. ومع ذلك مارين ليس قادرا على اختيار التشكيلة المناسبة ولا وضع منهجية اللعب وكما انه لا يمتلك الشجاعة في التبديلات مع التزام الصمت من جانب الجهاز الاداري المشرف على الفريق الذي يبدو انه تارك الامر للمدرب ليعمل ما يشاء. وفي ظل وجود هذه الادارة وعدم متابعتها للاصفر وايجاد الدعم ومعالجة الاخطاء الظاهرة للعيان والتي لا تحتاج لتفكير طويل ومكثف وهي تختصر في وضع حد لتخبطات مارين حتى ان استدعى الامر اقالته والتعاقد مع محترفين ذوي مستوى عال ومنح العناصر الشابة فرصة المشاركة واثبات الذات وان لم يحدث مثل ذلك فان الاصفر سيخرج صفر اليدين في الموسم الحالي وسيكون لذلك ضرر طويل الامد يمتد حتى لسنوات اخرى.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد