loader

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

يستعد للسفر إلى ميلانو للدراسة

فهد: نسعى لإنشاء وكالة لعارضي الأزياء الكويتيين


رأيته لأول مرة على خشبة المسرح ممثلاً في دور رئيسي في مسرحية عمر الخيام، ونال عنه الإشادة من الكثيرين، فهو يتمتع بالحضور والخفة ويتميز في مجال الرقص والموسيقى والاستعراض. ثم فوجئت به مشاركاً في عرض كبير للأزياء أقيم في الكويت أخيراً، وأبلى بلاء حسناً نال إعجاب لجنة تحكيم أجنبية، ويستعد للسفر إلى ميلانو لتعميق دراسته في هذا المجال.

فهد نموذج لعشرات الشباب الكويتي المميز والموهوب في مجالات شتى، والذي يسعى للتعبير عن نفسه بطرق مختلفة، وفيما يلي حوار معه حول علاقته بالأزياء والتصميم ومشاريعه المقبلة:

بداية نلاحظ تنوع نشاطك ما بين التمثيل والرقص وتصميم الأزياء؟

من طفولتي أحب الفن والإبداع عموماً ووالدتي كانت مهتمة جداً بالأزياء والأناقة وتعلمت منه ذلك.. كذلك كنت أحب إعداد المسرحيات مع زملائي وكتابة المذكرات واليوميات.

ومتى بدأت بشكل احترافي؟

تقريباً في عام 2007 تواجدت على الساحة كنت عائداً من لندن وكنت متحمساً جداً ووقتها كنتا أقود فريق ياللا يا شباب التطوعي وحصلنا على عدة شهادات تقدير لكنني فضلت الانسحاب والتركيز على مجال تصميم الأزياء وتأسيس عمل خاص بي وبدأت فعلا من الصفر فقمت بارتياد الأسواق والإطلاع على الماركات والتصاميم.

لكنك في هذه الفترة شاركت أيضاً في بعض المسرحيات الاستعراضية؟

بالفعل انضممت إلى إحدى المؤسسات واكتسبت منها خبرات كبيرة في مجال التمثيل والاستعراض والتصميم في تلك الفترة وشاركت في بعض عروضها والحمد لله حاز أدائي إعجاب الكثير من النقاد. لكنني في النهاية فضلت العودة والتركيز أكثر على التصميم فانسحبت منها.

وكيف تدير عملك الآن؟

لدي مشغل صغير أعمل فيه حالياً والحمد لله اكتسبت ثقة الكثيرين من الشباب الذين يرغبون في ارتداء ملابسي وحالياً أبحث عن مكان أو محل راق لعرض القطع التي قمت بتصميمها والتي حرصت أن تتميز بالجودة والتميز في التصميم وفي الوقت نفسه دون المبالغة في الأسعار.

شاركت أخيراً في عرض أزياء كبير .. ماذا عن هذه التجربة؟

عرض الأزياء الأخير نقلة مهمة لي قدمت فيه أكثر من عشر قطع خاصة بي بعضها له طابع استعراضي وفني. والعرض قامت بتنظيمه شركة أفينتو مع مجموعة من المصممين الكويتيين وكان مجهودا رائعاً من قبل الشركة التي لم تهدف فقط لعمل عرض أزياء بل هدفت إلى خدمة المصممين جميعاً، وحرصت على عمل مسابقة بين المشتركين واحضار لجنة تحكيم من الولايات المتحدة الأميركية وايطاليا لاختيار ثلاثة فائزين لإعطائهم الفرصة للوصول إلى العالمية وطرح تصاميهم في السوق الأوروبية عن طريق إحدى الشركات المختصة.

هل فزت في المسابقة؟

في الحقيقة لم أفز في المسابقة لكن الشركة حرصت على أن أكون متواجداً معها على الساحة المحلية والعالمية والسفر إلى ميلان لرسم خطة واضحة لعمل مجموعة أزياء تناسب السوق الأوروبي وطرحها في موسم ربيع 2014 ولجنة التحكيم قامت باختيار أحد تصاميمي التي شاركت بها لتكون ضمن مجموعتهم الخاصة وكان شرطي الأساسي ألا أكون ضمن المسابقة لأنني لست مجرد مصمم أزياء فأنا أمتهن الفن بشكل عام ما بين الاستعراض والتصميم والتصوير والتمثيل والكتابة.

وكيف وجدت مستوى المصممين الذين شاركوا معك؟

من دون مجاملة جميعهم كانوا رائعين وحرصت الشركة على اختيارهم بعناية والذين فازوا استحقوا بجدارة تصاميهم جميلة جداً وخطوطهم واضحة وجميع المصممين لهم اسمهم في السوق الكويتي مثل أنفال الصالح وشروق سالمين.. والجميع كان فائزاً في هذه المسابقة حيث تم اختيار تصاميم مختلفة لتكون تحت علامة تجارية عالمية تطرح في السوق المحلي والعالمي وأبارك للجميع على هذه الخطوة.

وهل سيستمر تعاونك مع شركة أفينتو؟

الشركة تلعب الآن دورا مهما في دعم وتشجيع المصممين الكويتيين وهذا أمر رائع أن نخوض في مجال التصميم والأزياء ونصنع لأنفسنا علامات تجارية. والشركة تدير بالفعل أعمالي الفنية في جميع المجالات.. وفيما يخص الازياء نتفاوض حالياً مع أحد المتاجر الكبرى داخل وخارج الكويت لطرح مجموعتي لكن أريد أن أركز على ذلك بعد عودتي من إيطاليا.. كما إن الشركة بدأت بالفعل طرحت مجموعتي الأخيرة في أحد معارضها في مجمع الفنار حتى 26 يونيو.

وماذا عن مشاريعك الفنية الاخرى؟

بجانب الأزياء والكتابة أقوم حالياً بالإعداد لعمل مسرحي استعراضي ضخم سيستغرق الكثير من الوقت والجهد والمادة لتنفيذه لذا سأكون متأنياً جداً في خطوات التنفيذ.. كما أستعد مع فريقي الإعلامي لتنفيذ برنامج قصير يعرض على اليوتوب والإعداد لعمل وكالة لعارضي الأزياء في الكويت.

كلمة أخيرة؟

أود تقديم الشكر المدير العام لشركة أفينتو سهيلة السالم وفريق العمل معها لدعمها التام للشباب والحرص على إنجاح عرض الأزياء.. ومثلما لدينا شباب مبدع في المسرح والموسيقى والفنون فما الذي يمنع أن نتميز أيضاً في تصميم الأزياء. كما أشكر المصورين الذين لم يقصروا معنا وعلى رأسهم سيمو ومحمد قمبر.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت